أخبار عاجلة
كوبيش: مجموعة الدعم الدولية تؤكد دعمها للبنان وشعبه -
فنانون يقتحمون “تلفزيون لبنان”! -
كسر في حوض الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر -
نقابة الصناعات الغذائية: استمرار الأمور كما هي خطير -
هل يقنع الحريري المجتمع الدولي بورقته الإصلاحية؟ -
بطيش: ألمس جدية في مقاربة الحكومة للأزمة -
مناشدة من تجمع المطاحن للمسؤولين! -
حرجى جراء حادث دهس في النرويج -

واشنطن تدرس وقف تسليح «وحدات حماية الشعب»

واشنطن تدرس وقف تسليح «وحدات حماية الشعب»
واشنطن تدرس وقف تسليح «وحدات حماية الشعب»

أعلن وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس أمس (الجمعة) أنه يتوقع أن يتحول التركيز إلى الاحتفاظ بالأراضي بدلاً من تسليح «وحدات حماية الشعب» الكردية السورية، مع دخول العمليات الهجومية ضد تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) في سورية مراحلها الأخيرة.

وفي حديثه للصحافيين على متن طائرة عسكرية في طريقها إلى القاهرة، لم يذكر ماتيس ما إذا كانت الولايات المتحدة أوقفت عمليات نقل الأسلحة بالفعل.

وأشارت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إلى أنها تراجع «تعديلات» في الأسلحة للقوات الكردية السورية التي ترى أنقرة أنها تمثل تهديداً.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أبلغ الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في مكالمة هاتفية الأسبوع الماضي أن واشنطن تعدل الدعم العسكري للشركاء على الأرض في سورية.

وقال ماتيس «وحدات حماية الشعب الكردية مسلحة ومع وقف التحالف (للعمليات) الهجومية، من الواضح أنهم ليسوا بحاجة لذلك، فهم بحاجة إلى الأمن وقوات الشرطة وقوات محلية ليتأكد الناس من أن داعش لن تعود».

ولدى سؤاله عما إذا كان ذلك يعني أن الولايات المتحدة ستوقف تسليح «وحدات حماية الشعب» الكردية أجاب: «نعم سنمضي تماما على غرار ما أعلنه الرئيس».

وتقود «وحدات حماية الشعب» الكردية السورية «قوات سورية الديموقراطية»، وهو تحالف لمقاتلين أكراد وعرب يقاتلون «داعش» بمساعدة التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وذكرت الرئاسة التركية في وقت سابق أن الولايات المتحدة لن تمد «الوحدات» في سورية بالأسلحة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سعر الرضيع الذكر 1630 دولار والأنثى 980 دولار