أخبار عاجلة
على الحريري مسؤولية لمصارحة اللبنانيين -
لبنان في اضطراب اقتصادي ومالي -
نقاط تلخّص أزمة الدعم والاحتياطي الالزامي… -
معلومات أمنية في منتهى الخطورة… وإشارات مُقلقة -
سعر صرف الدولار مقابل الليرة -
هل تجاوز المجلس الأعلى للدفاع صلاحياته؟ -
عون يضغط على الحريري لإعادته إلى “بيت الطاعة”! -
“هرطقة” سياسية ودستورية -

تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

الكرملين: سيتم التحقيق في دعوة الزعيم المعارض نافالني للاحتجاج

الكرملين: سيتم التحقيق في دعوة الزعيم المعارض نافالني للاحتجاج
الكرملين: سيتم التحقيق في دعوة الزعيم المعارض نافالني للاحتجاج

إشترك في خدمة واتساب

قال الكرملين اليوم (الخميس) إنه سيتم التحقيق في دعوة الزعيم المعارض أليكسي نافالني إلى احتجاجات في أنحاء روسيا لدعم مقاطعة الانتخابات الرئاسية المقررة العام المقبل، وذلك لتحديد ما إذا كانت تشكل انتهاكاً للقانون.

وأعلن نافالني، وهو منتقد قوي للرئيس فلاديمير بوتين، أمس عن سلسلة من التجمعات الجماهيرية في مختلف أنحاء روسيا يوم 28 كانون الثاني (يناير)، لدعم دعوته إلى مقاطعة الانتخابات التي تقرر منعه من خوضها.

وصرح الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف في مؤتمر صحافي عبر الهاتف بأن «تحرك نافالني سيخضع إلى دراسة دقيقة». وأضاف: «لدينا الوكالات المناسبة التي تدقق كما تعلمون في مثل هذه الدعوات والخطط لتحديد ما إذا كانت قانونية. لا شك في أن هذا سيحدث».

وتظهر استطلاعات الرأي أن بوتين الذي يهيمن على المشهد السياسي الروسي منذ 18 عاماً، في طريقه إلى الفوز بسهولة في الانتخابات التي ستجرى في 18 آذار (مارس)، لكن نافالني يقول إن استبعاده من المنافسة يجعل الاقتراع مهزلة.

وقد تمثل مقاطعة الانتخابات مشكلة للكرملين الذي يحرص على ارتفاع نسبة المشاركة في التصويت للمساهمة في إضفاء الشرعية على فوز بوتين المتوقع، وذلك وسط بعض البوادر على فتور الحماس بين الناخبين.

وبمقتضى القانون لا بد من الاتفاق مع السلطات على مواعيد التجمعات الجماهيرية وأماكنها. وامتنعت السلطات في كثير من الأحيان عن منح موافقتها في ما أرجعته إلى تضارب المواعيد مع أحداث أخرى أو مخاوف أمنية.

وفي الحالات التي عقدت فيها المعارضة اللقاءات على رغم عدم موافقة السلطات تدخلت الشرطة لفضها بالقوة واعتقال مشاركين فيها.

وسجن نافالني، الذي نظم بعضاً من أكبر المظاهرات المناهضة للحكومة منذ سنوات، ثلاث مرات هذا العام واتهم بانتهاك القانون بتنظيم اجتماعات عامة ومسيرات احتجاجية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى فرنسا: لتجنب التصعيد بعد مقتل زاده