أخبار عاجلة

التصعيد يدخل أسبوعه الثاني… وإسرائيل تكثف غاراتها على غزة

التصعيد يدخل أسبوعه الثاني… وإسرائيل تكثف غاراتها على غزة
التصعيد يدخل أسبوعه الثاني… وإسرائيل تكثف غاراتها على غزة

إشترك في خدمة واتساب

فيما يدخل التصعيد في الأراضي الفلسطينية أسبوعه الثاني، شنت إسرائيل سلسلة غارات عنيفة فجر الاثنين على مناطق في قطاع غزة حسبما أفاد مراسل “العربية”. وأوضح أن الغارات استهدفت مواقع عسكرية للفصائل الفلسطينية، وشوهدت ألسنة دخان كثيفة وأصوات انفجارات في مناطق مختلفة من مدينة غزة.

وأضاف أن الغارات الإسرائيلية، طالت شارع الرشيد ومحيط مستشفى الشفاء ومجمع أنصار الحكومي، وحيي تل الهو والزيتون.

وسبق ذلك استهداف إسرائيلي بالمدفعية لمناطق شرق محافظة الوسطى وخانيونس من قطاع غزة. كما أضاف أن الفصائل الفلسطينية أطلقت هجمات صاروخية عدة في الساعات الأخيرة، دوت على إثرها صفارات الإنذار في مستوطنة أوفاكيم في مدينة بئر السبع

كما أضاف أن الفصائل الفلسطينية أطلقت هجماتٍ صاروخية عدة في الساعات الأخيرة، دوت على إثرها صفاراتُ الإنذار في مستوطنة أوفاكيم في مدينة بئر السبع.

هذا فيما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية بارتفاع حصيلة ضحايا التصعيد العسكري في قطاع غزة. إلى مائة وسبعة وتسعين 197 قتيلاً، من بينهم ثمانية وخمسون 58 طفلاً وأربعة وثلاثون 34 سيدة.

وكانت تقارير إسرائيلية ذكرت أن الفصائل حاولت إطلاق مقذوفاتٍ باتجاه منصة الغاز لحقل “تمار” على بعد 20 كيلومترا عن شاطئ القطاع، لكن المقذوفات سقطت في البحر.

من جهتها، قالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” إن المجلس الوزاري المصغر للشؤون الأمنية (الكابينت) الإسرائيلي صادق الأحد على استمرار العملية العسكرية في قطاع غزة، وأضافت أن “الكابنيت” صادق في ختام اجتماع استمر لأكثر من 4 ساعات على استمرار الهجمات في القطاع وفق خطة الجيش الإسرائيل.

كما نقل إعلام إسرائيلي عن وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس قوله إنه تم القضاء على قدرات حماس العسكرية.

وقال رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتانياهو إن الحملة العسكرية على غزة مستمرة “بكامل قوتها”، وإنه يجب أن “تستعيد إسرائيل قوة الردع لمنع نشوب صراع في المستقبل مع حماس”.

وأضاف في خطاب بثه التلفزيون: “ما نفعله الآن سيستمر طالما ظل ضروريا. لاستعادة الهدوء لكم أيها المواطنون الإسرائيليون. سيستغرق ذلك وقتا”.

وبدأت العملية الإسرائيلية على غزة قبل أيام، في أعقاب صدامات بين فلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في القدس الشرقية المحتلة وباحات المسجد الأقصى.

وتطلق فصائل فلسطينية من قطاع غزة عشرات الصواريخ على مدن إسرائيلية بشكل يومي.

انقطع التيار الكهربائي عن مناطق واسعة من غزة، إثر القصف الإسرائيلي الأخير على القطاع، ليل الأحد، حسبما أفاد مراسل “سكاي نيوز عربية”.

وشنت إسرائيل على مدار الساعات القليلة الماضية، غارات مكثفة على غزة، استهدفت محيط مجمع “أنصار” الأمني وطرقات وأراضي زراعية غربي المدينة، مع دخول العمليات العسكرية الإسرائيلية أسبوعها الثاني.

كما استهدفت الغارات مواقع وطرقات في حي المقوسي شمالي غزة، ومنزلا سبق إنذار سكانه قرب مستشفى الشفاء، وفقا لمراسلنا.

أخبار ذات صلة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق فرنسا توقف أحد كوادر تنظيم “داعش”
التالى “كورونا” لا يزال يفتك بالهند
 

شات لبنان