الصحافة بخطر في المكسيك

الصحافة بخطر في المكسيك
الصحافة بخطر في المكسيك

اغتال مجهولان الصحفية المكسيكية نورما سارابيا، أمس الثلاثاء، لتصل حصيلة الصحفيين المغتالين في المكسيك منذ مطلع العام إلى ستة. وقالت وسائل إعلام محلية إن سارابيا هوجمت من قبل شخصين يركبان دراجة نارية قرب منزلها في مدينة هويمانغويلو، اغتالاها وتمكنا من الفرار. وقتل في سنة 2018 عشرة صحفيين في مناطق مختلفة من البلاد، فيما يبقى معظم هذه الجرائم دون محاسبة أو عقاب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى قضية إسراء غريب على مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني