الصين تصعد من هجماتها الإلكترونية مع تفشي كورونا

الصين تصعد من هجماتها الإلكترونية مع تفشي كورونا
الصين تصعد من هجماتها الإلكترونية مع تفشي كورونا

إشترك في خدمة واتساب

قالت شركة أمريكية للأمن السيبراني اليوم الأربعاء: إنها اكتشفت زيادة في التجسس الإلكتروني الذي تمارسه مجموعة متسللين صينية يشتبه في أنها تعود إلى أواخر شهر كانون الثاني/ يناير الماضي، وذلك بالتزامن مع بداية انتشار فيروس المستجد خارج الصين.

وقالت شركة (فاير آي) FireEye في تقرير: إنها رصدت ارتفاعًا في نشاط مجموعة القرصنة التي تطلق عليها اسم APT41 كان قد بدأ في 20 كانون الثاني/ يناير الماضي واستهدف أكثر من 75 من عملائها من الشركات المصنعة، وشركات الإعلام إلى مؤسسات الرعاية الصحية والمنظمات غير الربحية.

وقال (كريستوفر جلير) – مهندس الأمن لدى شركة (فاير آي): إن هناك “تفسيرات محتملة متعددة” لارتفاع النشاط، مشيرًا إلى التوترات الطويلة الأمد بين واشنطن وبكين بشأن التجارة والجدال الذي نجم عن تفشي فيروس كورونا المستجد، الذي أودى حتى تاريخ اليوم بحياة قرابة 20 ألف شخص في جميع أنحاء العالم.

وقال التقرير: إن الحملة الجديدة تعد “إحدى أوسع الحملات التي شنتها مجموعة التجسس الصينية في السنوات الأخيرة”. ورفضت (فاير آي) تحديد هوية العملاء المتضررين، ولكنها قالت في تقريرها: إن APT41 اكتشفت حديثًا ثغرات في البرمجيات التي طورتها شركتا (سيسكو) Cisco، و (سيتريكس) Citrix وغيرها في محاولة لاختراق العشرات من شبكات الشركات في الولايات المتحدة، وكندا، وبريطانيا، والمكسيك، والمملكة العربية السعودية، وسنغافورة، وأكثر من 12 دولة أخرى.

وقالت سيسكو في رسالة بريد إلكتروني: إنها أصلحت الثغرة وكانت على علم بمحاولات استغلالها، أما (سيتريكس) فقد قالت: إنها تعاونت مع (فاير آي) للمساعدة في تحديد “الاختراقات المحتملة”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عصابة سيلفر تيرير تشن ما يزيد عن 2.1 مليون هجوم إلكتروني