ماكرون يريد خرقاً في الملف اللبناني.. وزيارة دوكان لمتابعة الملفات الاصلاحية

ماكرون يريد خرقاً في الملف اللبناني.. وزيارة دوكان لمتابعة الملفات الاصلاحية
ماكرون يريد خرقاً في الملف اللبناني.. وزيارة دوكان لمتابعة الملفات الاصلاحية

إشترك في خدمة واتساب

كتب ألان سركيس في "": لم تُشغل الحرب الروسية - الأوكرانية والإنتخابات الداخلية الفرنسية الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون عن الإهتمام بالشأن اللبناني، إذ إن هذا الملف يضعه ماكرون في سلّم أولوياته ويعمل عليه من أجل تحقيق خرق ما مدعوماً من الإتحاد الأوروبي وحائزاً مباركةً أميركية، وهذا ما يُفسّر حضور الموفد الرئاسي الفرنسي المكلّف متابعة الملف اللبناني بيار دوكان إلى لنقل رسائل فرنسية وللحثّ على القيام بالإصلاحات الضرورية.وينقسم عمل ماكرون في المرحلة الحالية إلى شق سياسي وآخر إقتصادي. ففي الشق الإقتصادي يُصرّ ماكرون على المباشرة بالقيام بالإصلاحات الضرورية لعدم تدهور الواقع اللبناني أكثر خصوصاً أن الأزمة وصلت إلى مراحل متقدمة.

أما سياسياً، فهنا يبرز التحدّي الأكبر، فإذا كان الرئيس الفرنسي يُصرّ على تأليف حكومة سريعاً ومن دون أي تأخير، فإن الأساس يبقى بالنجاح في تأمين توافق إقليمي ودولي من أجل انتخاب رئيس جديد للجمهورية، عندها ينطلق العهد الجديد وتتألف حكومة جديدة ينتظر منها أن تباشر بالإصلاحات لأنه من دون تأمين استقرار سياسي لا يمكن للبلد أن يستقر مالياً ويكتسب مناعة تُبعد عنه خطر الفوضى... وعن أوروبا في آن واحد

وكتبت" اللواء": استبعدت مصادر دبلوماسية زيارة اي مسؤول فرنسي بارز الى قريبا، كما تردد من قبل، للتشاور مع المسؤولين اللبنانيين حول الاوضاع في لبنان والاطلاع على الخطوات التي تنوي السلطة القيام بها، لحل الازمة المالية والاقتصادية الصعبة التي يواجهها لبنان.
واعتبرت أن زيارة السفير بيار دوكان الى لبنان محصورة بالبحث والاطلاع على الخطوات التي قامت بها الحكومة المستقيلة، بخصوص الإجراءات الاصلاحية المطلوبة كشرط اساسي لتقديم اي مساعدات، اكانت مساعدات مؤتمر سيدر، او غيرها، لانه من دون القيام بالاصلاحات المطلوبة، ان كان على صعيد قطاع الكهرباء اوغيره، فلن تصرف هذه المساعدات.
واعتبرت المصادر ان التأخر بوضع آلية لصندوق المساعدات الفرنسية للبنان حتى الآن، وعلى الرغم من عدم الكشف عن الاسباب التي أدت لذلك، الا انه يبعث باشارات غير مشجعة، وعدم ارتياح للوضع عموما.
وفيما ينتظر لبنان زيارة المسؤول عن ملف المساعدة الدولية للبنان بيار دوكان، أكد رئيس الجمهورية الفرنسية ايمانويل ماكرون ان "فرنسا متعلقة بصورة مميزة وخاصة بروابط الاخوة التي تجمعها مع لبنان ومع الشعب اللبناني". جاء ذلك، في برقية شكر وجهها الى رئيس الجمهورية العماد رداً على برقية التهنئة التي كان وجهها اليه لمناسبة إعادة انتخابه رئيسا للجمهورية الفرنسية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عائلات غادرت بيوتها.. ما السبب؟