هل يعود آموس لتفكيك «لغم الترسيم»؟

هل يعود آموس لتفكيك «لغم الترسيم»؟
هل يعود آموس لتفكيك «لغم الترسيم»؟

إشترك في خدمة واتساب

افادت مصادر ديبلوماسية أن اتصالات تجري  بين فرنسا والولايات المتحدة الاميركية لتفكيك ما إصطلح على تسميته «لغم» ترسيم الحدود البحرية جنوبا، وسط مخاوف من تداعيات قد تنتج عن  اي تفرد «اسرائيلي» ببدء عمليات الاستثمار في حقل «كاريش». 

Advertisement

ومن المتوقع، بحسب ما رشح من الاتصالات، عودة الوسيط الاميركي في ملف ترسيم الحدود اموس هوكشتاين الى لحسم هذا الملف المتفجر الذي قد يدفع المنطقة الى مواجهة خطرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى دلالات قوية