أخبار عاجلة
هل ستتم اعادة انتخاب بري بسلاسة؟ -
هل تصبح تعرفة 'السرفيس' 50 ألفاً؟ -
الإستشفاء للأغنياء! -
أزمة الدواء لم تنفرج! -
كيف نختار الشوكولاتة الصحية؟ -
هل يجب أن يكون رئيس المجلس شيعياً؟ -

هوكشتاين من تل أبيب إلى بيروت: مهمّة ترسيم 'السقوف'!

هوكشتاين من تل أبيب إلى بيروت: مهمّة ترسيم 'السقوف'!
هوكشتاين من تل أبيب إلى بيروت: مهمّة ترسيم 'السقوف'!

إشترك في خدمة واتساب

عاد ملف ترسيم الحدود البحرية إلى الواجهة أمس مدفوعاً برسائل متبادلة تؤكد جهوزية الجانبين اللبناني والإسرائيلي لاستئناف الجلوس إلى طاولة المفاوضات بمعية الوسيط الأميركي.
واكد مصدر واسع الاطلاع لـ"" أن الدوائر الرسمية لم تتبلغ بعد موعد قدوم هوكشتاين إلى ، لافتةً إلى أن "الوسيط الأميركي والوفد المرافق له كانوا قد استحصلوا من السفارة اللبنانية في واشنطن على تأشيرات منذ عشرة أيام، لكن تم لاحقاً إعلام بتأجيل الزيارة الى النصف الثاني من شباط المقبل بسبب إجراءات ، ومنذ ذلك الحين لم يتبلغ لبنان رسمياً أي جديد في ما يتصل بتقديم الموعد".
وكان رئيس الجمهورية قد أبلغ المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان السفيرة يوانّا رونيسكا خلال استقبالها في قصر بعبدا أمس "جهوزية لبنان لمعاودة التفاوض لترسيم الحدود البحرية الجنوبية على نحو يحفظ حقوق الدولة اللبنانية وسيادتها"، وهو موقف تلقفته وزيرة الطاقة الإسرائيلية كارين إلهرار بإبداء استعداد إسرائيل في المقابل لاستئناف التفاوض، كما نقلت عنها وسائل إعلام إسرائيلية تعليقاً على كلام عون، في حين نقلت هيئة البث الرسمية الإسرائيلية "كان" التي أكدت وصول الوسيط الأميركي الأسبوع المقبل إلى تل أبيب للقاء إلهرار ومسؤولين إسرائيليين آخرين، عن مصادر رسمية إسرائيلية قولها: "بالنسبة لنا، المفاوضات لم تتوقف أبداً، لكن على لبنان أن يتوقف عن رفع مطالب جديدة".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أمرٌ غير محسوب يفجر 'إشكالاتٍ' بين مرشحين
التالى مقدمات النشرات المسائية
 

شات لبنان