الجوزو يدعو الحريري الى عدم ترك الساحة السنية للمجهول ...

الجوزو يدعو الحريري الى عدم ترك الساحة السنية للمجهول ...
الجوزو يدعو الحريري الى عدم ترك الساحة السنية للمجهول ...

إشترك في خدمة واتساب

بقلم أحمد منصور

 
دعا مفتي جبل الشيخ محمد علي الجوزو، الرئيس بأن لا يترك الساحة للغير ويتخلى عنها، وأن يأخذ قراره في مصلحة المسلمين أولا، مشيرا الى ان الحريري ثري بتراث والده الرئيس الشهيد رفيق الحريري، الذي ما قام به للبنان عظيم وكبير جدا، ولم يقم به أي زعيم لبناني، مشددا على اننا معه في خوض المعركة حتى النهاية، لافتا الى ان آل الحريري لهم فضل على كل اللبنانيين، وليس المسلمين فقط .
 
    المفتي الجوزو، كان يتحدث بعد لقائه وفداً من ، برئاسة منسق التيار في محافطة جبل لبنان الجنوبي وليد سرحال، وضم كل من المهندسين حسن دمج وعيسى دحبول والسيدين عماد عبد الرحيم وأحمد الجنون، بحضور قاضي الشرع الشيخ محمد هاني الجوزو، حيث قال:"كلنا مستاؤون من الواقع السياسي الذي وصلنا اليه في لبنان . ولا شك ان هذا الوضع الإنهياري الكبير في البلاد، أساء الينا جميعا، والى جميع الطوائف الإسلامية والمسيحية ."
      وأضاف " ان الرئيس سعد الحري صُدِم بهذا الواقع لدى عودته الى لبنان، ونحن نعتبره محقا بذلك، في أن يكره السياسة، ومن يسيّسون الأمور بهذا الشكل. ان الرئيس الحريري رقماً كبيرا في لبنان، ولا يجوز له أن يتخلى عن دوره الإسلامي كممثل "للسنة"ولجميع اللبنانيين، وعليه ان يحتفظ بهذا الموقع، حرصا عليه، وعلى تراث والده الرئيس الشهيد رفيق الحريري، الذي أعاد بناء كل لبنان بعد الحرب، وأنشأ المدارس والمعاهد والجامعات، وقام بتعليم وارسال آلاف الطلاب اللبنانيين الى مختلف دول العالم، ومن مختلف الطوائف اللبنانية، دون تفرقة او تمييز ."
    وتابع المفتي الجوزو" ان الرئيس الشهيد كان تاريخا كبيرا، لم يفرق بين لبناني وآخر، مهما كان مذهبه او طائفته، وهو الذي أنشأ أيضا الاوتوسترادات التي وصلت المناطق اللبنانية ببعضها، لقد أحدث الرئيس الشهيد في لبنان نقلة نوعيه لا مثيل لها، لذلك فإن رأسمال الرئيس سعد الحريري كبير جدا من خلال تراث والده الشهيد، الذي كان الزعيم الوحيد الذي انقذ لبنان مما يتخبط به، وأعاد دوره الحضاري، لكن للأسف جاء بعده رئيس الجمهورية ، ووضع لبنان في جهنم، وباتت سمعته في الحضيض بسبب السياسات الخرقاء . اننا نأسف من ان الرئيس عون يكره الرئيس الشهيد رفيق الحريري والرئيس سعد الحريري، لذلك، نريد ان يفهم رئيس الجمهورية بأن الرئيس سعد الحريري هو قيمة كبرى في لبنان، ولا يمكن أبداً الإستغناء عنه.
    وقال الجوزو:" نحن متمسكون بالحريري، وهو اذا أراد عدم خوض الانتخابات النيابية المقبلة، عليه ان لا يترك السياسة والانتخابات للمجهول، لأننا اذا تركنا الساحة، سيأتي أخصامنا ويفرضون علينا، لذلك لابد من حماية هذه الساحة، لا ان تصبح بيد الآخرين، داعيا الى التعاون بين الجميع لإنقاذ الساحة السنية من الوضع الذي وصلنا اليه ."
     وأكد الجوزو "ان الطائفة السنية في لبنان، لها تاريخ مشرف في الدفاع عن لبنان ووجوده، وهي من الذين قدموا الدماء دفاعا عن الوطن، ووقفوا بوجه إسرائيل، ورفعوا راية العلم والحضارة والثقافة ."
   وأضاف" ان الجديدة أنشأها الحريري، ودمرها عون في السابق وحاليا، نؤكد له ان قيمة الحريري تاريخية وليست محلية . وهنا اناشد الشباب الثائر على الساحة، ان يقدروا هذا الأمر، وان نكون يدا في مواجهة هذا الحكم الظالم، الذي سرق المال العام، فلا يجوز ان نترك هؤلاء يلعبون دورهم ضد لبنان" .
 
 وختم الجوزو بالقول:"لن نسمح أبدا للآخرين بالسيطرة علينا، ولن نسمح باستضعاف الشارع المسلم أو تمزيق الصف السني ونحن سنواجه القوى التي عملت وتعمل على ضرب أهل السنة وإضعافهم والنيل منهم، علينا التعاون جميعا لإنقاذ لبنان لكي يبقى لبنان لأبنائه الحقيقيين، وليس للذين يرمون انفسهم بأحضان الخارج

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وزير العدل تلقى شكاوى من بلدات عدة واتصل بمولوي لمتابعتها!
التالى مقدمات النشرات المسائية
 

شات لبنان