أخبار عاجلة
ما السبب وراء المعاناة من ألم في الساق عند الحركة؟ -
"رين" تجمع 110 مليون دولار في جولة تمويل -
حادثة ثأرية تهزّ بيروت.. هذا ما حصل في زقاق البلاط -
'المعلومات' توقف سارق سيارات في بريتال -

جولة لوفد الماني في علم الأثار في لبنان

جولة لوفد الماني في علم الأثار في لبنان
جولة لوفد الماني في علم الأثار في لبنان

إشترك في خدمة واتساب

بدعوةٍ من المجلس اللبناني – الألماني للثقافة والآثار (LGCAC) زار وفد ألماني يضمّ إختصاصيين في علم الآثار ، ضمّ كلاً من رينيه براونينغ (Rene Brauning) وأولريك زوبربوهلر (Ulrich Zuberbuhler) حيث كانت له محطات عدة اطّلع خلالها على المواقع التي من الممكن أن يقدم المساعدة لترميمها وتجميلها.

بدأ الوفد زيارته برفقة الملحق الثقافي والسكرتير الأوّل في السفارة الألمانية برنارد آبيلز (Bernard Abels) المدير العام للآثار الدكتور سركيس خوري والسيّدة ميريام زيادة وجرى نقاش مستفيض حول آليات التعاون بين الدولتين بالتنسيق مع المجلس وتحت إشرافه. كما زار الوفد مكتب في "Initiative Heritage" ومديره المهندس عبد الحليم جبر والسيدة غرايس ريحان حنا، انتقل بعدها الجميع إلى المتحف الوطني في بيروت وبعض المواقع الأثرية.

أولى محطات الجولة كانت في حيث جال الوفد برئاسة رئيس المجلس المهندس الياس الأسود وعالمة الآثار الدكتورة علياء فارس وأمينة السرّ السيدة نادرة فوّاز والسيّد غابي لحود. وجال الوفد في المناطق التي طالها الانفجار ودوّن ملاحظاته حول المساعدات الممكن تقديمها. وقد لاحظ الوفد حجم الترميم المنجز حتى اليوم في مار مخايل والجميزة.

ثم انطلق الجميع إلى شحيم حيث القلعة الأثرية وكان في استقبالهم وفد من البلدية. وأبدى الوفد الالماني إعجابه بما رأى وصنّف القصر "مدينة" أثرية لما فيها من مرافق وأجنحة وهذا فريد من نوعه في لبنان. كما التقى الوفد الالماني بعثة بولندية برئاسة توماس فاليزيوفسكي (Thomas Waliszewski) التي صودف وجودها في القصر الأثري والتي كانت مسؤولة عن التنقيب في السنوات العشر الماضية.

بعدها انطلق الجميع إلى جزين حيث تفحص الوفد الالماني النواويس الـ20 ولاحظ مدى أهميتها التاريخية، لافتا إلى احتمال وجود معبد روماني في المحيط. وأمضى الوفد في جزين سهرة "قروية" وبات ليلته في المدينة.

واثر اجتماعات مستفيضة، اتخذت البعثة والمجلس اللبناني - الألماني للثقافة والآثار القرارات الآتية:

1- السعي لترميم أحد الأبنية الاثرية على أن يكون مكتبا للمجلس (LGCAC) وHamburg Port لمدة 10 سنوات.

2- الطلب من أمينة سر المجلس اللبناني – الألماني للثقافة والآثار السيّدة نادرة فواز لقاء المسؤولين في بلدية شحيم لإجراء ترتيبات المسح الميداني ثلاثي الابعاد للقصر التراثي بالتعاون مع شركة غابي لحود، ليُبنى على أساس هذا المسح الأشغال والترميم المستقبلي المنوي تنفيذهما لتطوير "المدينة الأثرية".

3- تبادل الزيارات لتحديد آليات التعاون بين الطرفين.

وكان وفد من المجلس اللبناني – الألماني للثقافة والآثار (LGCAC) زار العاصمة الالمانية برلين في تموز الماضي حيث التقى الاختصاصيين واتفق معهم على ترتيبات الزيارة الميدانية إلى بيروت.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إطلاق رصاص متقطّع في طرابلس
 

شات لبنان