وقفة تضامنية للطاقم الاداري والطبي في مستشفى الراعي رفضا لقرار ترامب

وقفة تضامنية للطاقم الاداري والطبي في مستشفى الراعي رفضا لقرار ترامب
وقفة تضامنية للطاقم الاداري والطبي في مستشفى الراعي رفضا لقرار ترامب

إشترك في خدمة واتساب

نفذ مستشفى الراعي في بطاقمها الإداري والطبي وقفة تضامنية مع القدس كعاصمة أبدية لدولة فلسطين، رافضين قرار ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وألقى الدكتور نبيل الراعي كلمة مقتضبة باسم العاملين في مستشفى الراعي أكد فيها أن "مستشفى الراعي الصرح الطبي الذي أنشيء إبان الاحتلال الاسرائيلي لجنوب كان وسيبقى مع فلسطين، لأن من قام بتأسيس هذا الصرح تربى على حب فلسطين ونحن نرفض قرار ترامب الظالم والجائر، ونؤكد أن القدس ستبقى عاصمة لفلسطين، كما إن فلسطين غالية جدا ومن هذا الصرح نحيي أهلنا في فلسطين وكل من وقف معها في هذه المحنة".

اضاف: "كما أن الاستكبار العالمي وعلى رأسه أميركيا الصهيونية والرجعية العربية، هي سبب بلاء هذه الأمة، ونؤكد أن تحرير فلسطين سيكون على أيدي المقاومين وأحرار العالم العربي والاسلامي".

وختم: "وتأتي هذه الخطوة دعما لصمود الشعب الفلسطيني، وتأكيدا لوقوفنا مع هذه القضية العربية".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بين التهريب والتحرير…”بونات” بنزين قريباً؟
 

شات لبنان