أخبار عاجلة
إلى جميع المواطنين.. رسالة من 'قوى الأمن' -

حماده vs أبي خليل.. والأخير: يبدو انّه لا يزال يتصرّف وكأنه بزمن الوصاية!

حماده vs أبي خليل.. والأخير: يبدو انّه لا يزال يتصرّف وكأنه بزمن الوصاية!
حماده vs أبي خليل.. والأخير: يبدو انّه لا يزال يتصرّف وكأنه بزمن الوصاية!

إشترك في خدمة واتساب

طالب الوزير مروان حمادة بالكفّ عن عقد مؤتمرات اغترابية لجَمع محازبين في تيار معين على حساب الجمهورية اللبنانية على أبواب الانتخابات النيابية، واضعاً هذا الأمر برسم الرأي العام ومشيراً الى انه سيفاتح اللجنة الانتخابية العليا في الموضوع.

من جهته، ردّ وزير الطاقة سيزار ابي خليل على حمادة لدى خروجه من الجلسة، وقال: "طلب وزير الخارجية طبيعي لأنه معني مباشرة، وانا قلت نفس الأمر لأنني معني بـ40 بالمئة من عمل مؤتمر "سيدر". واضاف: "يبدو انّ الوزير حمادة لا يزال يتصرّف وكأنه في زمن الوصاية السورية".

(الجمهورية)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الفلسطينيون يتحرّكون على الساحة اللبنانية: ماذا يحصل؟
التالى دلالات قوية