أخبار عاجلة
5 إصابات جديدة بـ”كورونا” في البابلية -

تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

ترميم مسجد يزعزع بلدية غدراس

ترميم مسجد يزعزع بلدية غدراس
ترميم مسجد يزعزع بلدية غدراس

إشترك في خدمة واتساب

بعد استقالة كلّ من نائب رئيس بلدية غدراس (كسروان) نمر عون والعضوين روجيه عطالله وجوزف مرعب من المجلس البلدي بسبب البناء المخالف على العقار رقم 460، الذي تمّ ترميمه ليُستعمل كمسجد للصلاة، متّهمين رئيس البلدية اندره مرعب بالتقاعس عن اتخاذ أي اجراء، يؤكد مرعب، لـ"المدن"، حرصه على العيش المشترك، وقيامه بواجباته ومهماته ضمن صلاحياته عملاً بأحكام قانون البلديات، مشيراً إلى أنّ "القصّة مش رمّانة، لكن قلوب مليانة".

ويشرح نائب الرئيس المستقيل، في حديث إلى "المدن"، أن الاستقالة جاءت نتيجة غضّ الرئيس النظر عن عملية الترميم وافتتاح المسجد، محمّلاً الأخير مسؤولية الاستهتار وعدم متابعة الموضوع مع الأجهزة الأمنية. ويؤكد عون أن الاعتراض كان على الشكل الذي نُفّدت فيه العملية وليس على المضمون. فالمسجد مكان للصلاة، بيت الله والمحبة والسلام. بالتالي لا يجوز بناؤه بطريقة استفزازية لأبناء البلدة. ويعتبر أنه لو تقدّم المعنيّون بطلب الحصول على رخصة وفق القانون لما شكّل الأمر أي مشكلة. وإذ يلفت إلى أنه قام بواجبه واتصل شخصياً بآمر فصيلة غزير طالباً ايقاف الأعمال، يقول إن الجواب الذي حصل عليه كان واضحاً وضوح الشمس: "ما يحصل يحظى بتغطية رئيس البلدية".

مع العلم أنّ المجلس البلدي كان قد اجتمع، في تشرين الثاني 2017، وأصدر قراراً موقّعاً من الرئيس وجميع الاعضاء، لمطالبة السلطات المعنية بوقف الأعمال إلى حين الحصول على رخصة الترميم. إلا أنّ شيئاً لم يحدث.

في المقابل، يكشف مرعب أنّ المسجد المذكور يقع في مزرعة حلّان، التي لا طريق تربطها بغدراس، إذ تفصل بينهما بلدات الحسين، جورة الترمس فغبالة، لكنها تُعتبر عقارياً تابعة لها. وتضم مزرعة حلّان نحو 20 منزلاً: عشرة منها تقطنها عائلات مسيحية فيما العشرة الباقية تسكنها عائلات من آل حلّاني من الشيعة. وجميعهم موجودون هناك منذ أكثر من مئتي عام.

يضيف: "هذا المصلّى قديم جداً، لكن سقفه مهدّم. وهو ملاصق لعقار مساحته 5 آلاف متر تابع للمجلس الاسلامي الشيعي الأعلى. كلّ ما في الأمر أنّهم رمّموه من دون أخذ الاذن من البلدية. وكنت أتمنى على الوقف أو أصحاب الشأن أن يقدموا الترخيص للبلدية، فتسير الأمور بالطريقة القانونية. ليس صحيحاً أنني تقاعست عن واجباتي. إذ حاولت التواصل مع جميع الجهات المعنية لحل الموضوع. اتصلت بمخفر غبالة، وفصيلة غزير، وقائد الدرك وقائمقام كسروان والعميد شامل روكز ومرشح التيار روجيه عازار، غير أن الجميع طلب مني الهدوء وعدم تضخيم الأمور تفادياً لفتنة طائفية وحفاظاً على العيش المشترك".

"هل المطلوب أن يقوم رئيس البلدية بهدم المسجد وافتعال مشكلة مع الجيران، خصوصاً أن هناك تزاوجاً بيننا؟"، يسأل مرعب. "المسألة لا تستدعي كل هذه الضجة. الأخوان اللذان قاما بترميم سقف المسجد هما شقيقا رجل يدعى ناصيف الحلاني المتزوج من امرأة مسيحية بعدما تعمّد وأصبح مسيحياً". يضيف مرعب أنه التقى الأخوين اللذين شرحا له السبب الذي دفع بهما إلى ترميم المسجد. فـ"عندما توفي والدهما منذ نحو شهر، اضطرا إلى السير في الوحل وقصدا بلدة الحسين المجاورة لغسل جثة الميت قبل أن يعودا به إلى حلّان لدفنه". وسألا رئيس البلدية: "لو قمتم بترميم كابيلا في بعلبك، هل تسامحوننا لو أقدمنا على هدمها؟".

ويعتبر مرعب أنّ استقالة الأعضاء الثلاثة لا تعود إلى ترميم المسجد كما يدّعون، بل لأنّ نائب الرئيس، الذي هو ابن عمته، طلب منّه في الاجتماع الأخير، إعطاءه صلاحيّة التوقيع على رخص البناء، وقد رفض مرعب ذلك. وهو يشير إلى أنّ عون لطالما كان ولا يزال يطمح إلى أن يكون هو رئيس البلدية. وهو يحاول من خلال خطوته هذه أن يستفيد من الفرصة للاساءة إلى صورة الرئيس وتسويق نفسه.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق لقاء بري – باسيل لم يتمخّض عنه نتائج إيجابية
التالى في لبنان.. وفيات كورونا تتجاوز الـ160 حالة