أخبار عاجلة
مدخل محوري لمناقشة "قصور الاستشراق" -
وجع الإنسان في مواجهة الطغيان -
لا مؤاخذة.. مالها غزة؟ -
شمعة الثورة الأولى -
الحراك اللبناني مغامرة خارج التصنيفات -
شبح دفرسوار فلسطيني -
إمبراطورية ولي الفقيه في مهبّ الريح -
الشباب العربي: اللامبالاة والإحباط والتغيير -
في براءة كتاب -
العراق.. ماذا بعد؟ -

جديد قضية نيمار.. عارضة الأزياء البرازيلية "كاذبة"

وجهت شرطة ولاية ساو باولو البرازيلية، اتهاما رسميا أمام القضاء لعارضة الأزياء، ناجيلا تريندادي، بالبلاغ الكاذب بعد اتهامها لنجم باريس سان جيرمان الفرنسي، البرازيلي نيمار باغتصابها.

وفي الطلب المرسل إلى القضاء البرازيلي بعد شهر من غلق القضية بعدم توجيه أي اتهام لنيمار لعدم وجود أدلة كافية، زعمت الشرطة المدنية أن هناك أدلة تؤكد تقدم عارضة الأزياء ببلاغ كاذب، وأنها حاولت التشهير بعائلة اللاعب، ولهذا طالبت بمحاكمتها.

وكانت ناجيلا تريندادي قد توجهت إلى شرطة ساو باولو لاتهام نيمار باغتصابها في فندق في باريس في مايو الماضي، وهو الأمر الذي نفاه اللاعب تماما، مؤكدا أن علاقتهما تمت برضا الطرفين.

عارضة الأزياء البرازيلية ناجيلا

واتهمت مونيكي ليما الشرطية المسؤولة عن القضية، تريندادي، بارتكاب جرائم التشهير والاحتيال والابتزاز، وذلك بعد انتهاء اثنين من التحقيقات الجارية منذ اتهام عارضة الأزياء البرازيلية لنيمار باغتصابها.

وتم فتح أحد هذه التحقيقات بناء على طلب والد نيمار الذي أكد أنه تعرض لمحاولة ابتزاز من جانب محامي تريندادي، حيث عرض عليه التوصل لاتفاق مالي مقابل عدم اتهام موكلته للاعب.

يذكر أنه تم غلق القضية ضد نيمار في 8 أغسطس الماضي، وذلك بعد أن أكدت الفحوصات التي أجراها المعهد الطبي القانوني عدم وجود أي آثار لاعتداء جنسي على عارضة الأزياء البرازيلية.

نيمار و"نتفليكس"

هذا ووقع البرازيلي نيمار لاعب باريس سان جيرمان والمرتبط بالعودة إلى برشلونة الإسباني خلال الصيف الحالي، مع منصة "نتفليكس" كأحد الممثلين في مسلسل "la casa de papel " الإسباني الشهير.

وكتب نيمار عبر حساباته الشخصية في منصات التواصل الاجتماعي: استطعت أن أحقق أحد أحلامي وأن أكون جزءاً من مسلسلي المفضل، واليوم أستطيع أن أقدم لكم "جواو".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أبراج - أبراج الإثنين 18 تشرين الثاني- نوفمبر 2019
التالى منقذ الأمهات.. طبيب تقتله نظرية عجز عن تفسيرها