قضاء المزيد من الوقت أمام الشاشة أحد أسباب السمنة عند الأطفال

قضاء المزيد من الوقت أمام الشاشة أحد أسباب السمنة عند الأطفال
قضاء المزيد من الوقت أمام الشاشة أحد أسباب السمنة عند الأطفال

إشترك في خدمة واتساب

السمنة هي واحدة من أكثر مشاكل الصحة العامة، وتعد زيادة وقت الشاشة أحد أكثر الأسباب للسمنة خاصة للأطفال والمراهقين، في هذا التقرير نتعرف على مخاطر قضاء المزيد من الوقت أمام الشاشة، ويشير وقت الشاشة إلى الوقت الذي تقضيه أثناء عرض المحتوى على أي شاشة سواء الهاتف أو الكمبيوتر أو غيرها، بحسب موقع "health".

وزيادة وقت الشاشات يؤدي إلى السمنة، خاصة عند الأطفال والمراهقين ويحدث هذا من خلال:

* زيادة الأكل أثناء المشاهدة

* التعرض لسعرات حرارية عالية

* تسويق أطعمة ومشروبات منخفضة العناصر الغذائية يؤثر على تفضيلات الأطفال وطلبات الشراء وعادات الاستهلاك

* تقليل مدة النوم

ما العلاقة بين وقت الشاشات والسمنة؟
 

هناك علاقة قوية بين عدد ساعات مشاهدة الأطفال للتلفزيون في اليوم وانتشار زيادة الوزن.

وبحسب الأبحاث فإن ما يصل إلى 60% من حالات زيادة الوزن لمدة 4 سنوات تُعزى إلى زيادة مشاهدة التلفزيون.

ويتنبأ المزيد من مشاهدة التلفزيون أثناء الطفولة بمشاكل زيادة الوزن والسمنة في مرحلة البلوغ.

يقدر أن ما يصل إلى 17 % من انتشار الوزن الزائد الذي لوحظ في سن 26 عامًا يعزى إلى مشاهدة أكثر من ساعات من التلفزيون يوميًا في أيام الأسبوع أثناء الطفولة والمراهقة.

آثار زيادة وقت الشاشة على الوزن
 

تشمل الآليات المحتملة التي تشرح آثار زيادة وقت الشاشة على السمنة استبدال النشاط البدني، وزيادة تناول الطاقة من الأكل أثناء المشاهدة وتأثيرات الإعلانات، وتقليل النوم.

يعد تناول الطعام أثناء المشاهدة إحدى الطرق المهمة التي يزيد بها وقت الشاشة من استهلاك الطاقة.

كشفت الدراسات أن الأطفال يستهلكون نسبة كبيرة من السعرات الحرارية والوجبات اليومية أثناء مشاهدة وسائل الإعلام على الشاشة.

تشير التقديرات إلى أن ما يصل إلى ثلث مدخول الطاقة اليومي ونصف وجبات الأطفال يتم تناولها أمام الشاشة.

بصرف النظر عن زيادة تناول الأطعمة والمشروبات عالية الطاقة التي يتم تناولها أثناء المشاهدة ، فإن وقت الشاشة أيضًا يطيل من مدة الأكل ، ويلهي أو يحجب الشعور بالامتلاء أو الشبع.

يُعد الإعلان عن الطعام أيضًا رابطًا مهمًا بين زيادة وقت الشاشة والاستهلاك الزائد للطاقة.

 يتعرض الشباب الآن للتسويق في وسائل الإعلام الجديدة، بما في ذلك مواقع الويب والتطبيقات والألعاب التي ترعاها شركات الأغذية وكذلك في الإعلان على مواقع ويب الأطفال التابعة لجهات خارجية والتسويق عبر الأجهزة المحمولة ووسائل التواصل الاجتماعي.

النوم غير الكافي هو آلية أخرى محتملة تربط بين زيادة وقت الشاشة واستهلاك الطاقة الزائد والسمنة.

ارتبط الحرمان من النوم بزيادة السمنة واكتساب الوزن بين الأطفال، وبشكل أكثر اتساقًا بين أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و 7 سنوات.

 يتسبب الحرمان من النوم في حدوث تغييرات في الهرمونات المنظمة للشهية (الجريلين واللبتين) لزيادة الجوع وتقليل الشبع ، وتؤثر فترة النوم القصيرة على خيارات الأطفال لاستهلاك المزيد من السعرات الحرارية وتقليل الأطعمة الغنية بالتغذية ، ويؤدي قصر مدة النوم إلى زيادة تناول الوجبات الخفيفة وتناول الطعام بالخارج من أوقات الوجبات العادية ، بما في ذلك أثناء الليل.

كيف تقلل وقت الشاشة؟
 

للتغلب بنجاح على هذه الحلقة المفرغة المتمثلة في زيادة وقت الشاشة والسمنة، يجب تضمين سلوكيات أكثر نشاطًا، مثل الرياضة واللعب في الخارج وركوب الدراجة في الروتين اليومي.

تعد زيادة مستويات نشاط الأطفال طريقة حاسمة للمساعدة في منع زيادة الوزن عند الأطفال ومن المهم أن يهتم الأطفال ويشاركون في النشاط في سن مبكرة يجب أن تكون هذه الأنشطة ممتعة ومستدامة ومناسبة لسن الطفل ونموه.

حتى الأنشطة غير البدنية، مثل دروس الموسيقى ودروس الفن والقراءة وُجد أنها أفضل من مشاهدة التلفزيون/ الهواتف المحمولة / الكمبيوتر المحمول عندما يتعلق الأمر بتقليل فرصة إصابة الطفل بالسمنة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بوسي بإطلالة ملكية في حفل زفافها على هشام ربيع (صور)
التالى عوامل تزيد احتمالية الإصابة بكوفيد طويل الأمد
 

شات لبنان