أخبار عاجلة
فراغ رئاسي طويل قبل نضوج التسويات! -
سعر الصرف الرّسمي.. هل سيرتفع إلى 20 ألف ليرة؟ -
"معادن" تعين "روبرت ويلت" رئيساً تنفيذياً -
حزب الله يتجه لمراعاة 'التيار ' في جبيل! -

خبراء يشرحون السبب وراء صرير الأسنان وما يمكنك فعله حيال ذلك

خبراء يشرحون السبب وراء صرير الأسنان وما يمكنك فعله حيال ذلك
خبراء يشرحون السبب وراء صرير الأسنان وما يمكنك فعله حيال ذلك

إشترك في خدمة واتساب

05:00 ص الأربعاء 08 ديسمبر 2021

يمكن أن تشمل أعراض صرير الأسنان ألما في الأسنان واللثة، بالإضافة إلى مفاصل الفك والعضلات. ويمكن أن يكون الألم منهكا ويؤثر بشكل كبير على حياتك اليومية، وذلك وفقا لما ورد في موقع "روسيا اليوم".


ويقدم ألكسندر هولدن، أستاذ مشارك إكلينيكي، وديل هاوز، أستاذ مساعد في التركيبات السنية من جامعة سيدني، ما تحتاج لمعرفته حول صرير وطحن أسنانك.

صُممت أسناننا العلوية والسفلية للالتقاء فقط عندما نحتاج إليها من أجل: عض الطعام ومضغه.

ومن الطبيعي أننا نقضي جزءا صغيرا فقط من اليوم في المضغ، حيث تتلامس أسناننا العلوية والسفلية مع بعضها البعض. وأثناء قراءة هذا المقال، فكر في كيفية وضع أسنانك وفكك دون وعي. وعلى افتراض أنك لا تأكل أو تمضغ أثناء القراءة، يجب أن تكون أسنانك متباعدة عندما تكون مسترخيا، سواء كانت شفتيك وفمك مغلقين أم لا.

وإذا كنا نقبض أكثر من الطبيعي، يمكن للأسنان أن تتآكل بمرور الوقت، في حين أن عضلات الفك يمكن أن تتعب.

وتحتوي مفاصل الفك (المعروفة باسم المفاصل الصدغية الفكية) التي تربط الفك السفلي بالجمجمة على قرص، ما يساعد على التحكم في طريقة تحرك مفاصل الفك. ويمكن أن يصبح هذا القرص مشوها أو مخلوعا، ما قد يؤدي إلى النقر وتقليل الوظيفة والتسبب في الألم.


عندما رأى هولدن، المرضى الذين يشكون من ألم في مفاصل الفك والعضلات المحيطة، أو الذين لديهم علامات واضحة على صرير أو تآكل على أسنانهم، سأل عن الإجهاد. وغالبا ما تكون الإجابة: "لا، أنا لست متوترا على الإطلاق"، ولكن بعد ذلك عند التحدث عما يحدث حقا في حياتهم، تصبح مصادر التوتر واضحة بسرعة.

ويعد بدء عمل جديد، والتحديات في المنزل أو مع العائلة، أو التكيف مع تغيير الحياة، تجارب شائعة تضغط علينا أكثر مما ندرك. وليس من السهل دائما تحديد الوقت الذي نمر فيه بأوقات عصيبة.

- مالذي يمكننا فعله حيال هذا؟

الخطوة الأولى هي أن تدرك أنك تمارس صرير الأسنان، وتحول سلوك اللاوعي في كثير من الأحيان إلى سلوك يمكننا التحكم فيه وإيقافه.

ويمكن أن يساعد فحص الأسنان في الكشف عن علامات صرير الأسنان، والتي يمكن أن تشمل الأسنان المتشققة والحشوات، والتيجان البالية (وهو ما يسمى بالحافة المرتفعة للسن)، وعضلات الفك الرقيقة. كما تشيع العضلات الرقيقة حول جانبي الرأس والرقبة.

وقد تكون إدارة الإجهاد والعلاج الطبيعي مكونات مهمة في نهج متعدد التخصصات للرعاية.

وتحدث مع طبيب أسنانك حول ما إذا كان واقي العضة (المعروف أيضا باسم جهاز رفع العضة أو "الجبيرة") قد يكون مناسبا لك. فهي تحمي الأسنان والفكين أثناء النوم.

وبالنسبة لأولئك الذين يعانون من التهاب في الفك من الصرير والطحن، تجنب مضغ العلكة لفترات طويلة من الزمن. وربط مضغ العلكة الخالية من السكر بتقليل مخاطر تسوس الأسنان ولكن بالنسبة للمطاحن، يمكن أن يساهم في ألم الفك.

- معالجة السبب وإدارة الأعراض

في نهاية اليوم، يحتاج المرضى أيضا إلى معالجة الضغوطات التي قد تكون السبب الأساسي.

وبالنسبة للعديد من الأشخاص، يكون صرير الأسنان دوريا ويختفي بشكل دوري بعد إدارة مصدر إجهادهم أو تهدئته.

وبالنسبة للآخرين، قد لا يكون الأمر بهذه البساطة. وهذا هو المكان الذي يمكن أن تساعدك فيه مشورة طبيب الأسنان ورعايته في الحصول على الرعاية التي تحتاجها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أسباب المياه البيضاء على العين
التالى 46% من الملقحين ضد كورونا يطالبون حرمان غير المطعمين من تذاكر الطيران
 

شات لبنان