أخبار عاجلة
هل سيقبض موظفو القطاع العام رواتبهم نهاية الشهر؟ -
مبنى ضهر المغر لن يكون الأخير؟ -
1000 حاوية غذاء عالقة في المرفأ -
واشنطن تعلن التقدّم في مفاوضات الترسيم -
التأليف بعد التكليف: ميقاتي الأبقى -

هروب جماعي لرؤوس الأموال.. ماذا يحدث في الأسواق؟

هروب جماعي لرؤوس الأموال.. ماذا يحدث في الأسواق؟
هروب جماعي لرؤوس الأموال.. ماذا يحدث في الأسواق؟

إشترك في خدمة واتساب

خفض المستثمرون العالميون بشكل كبير مراكزهم في صناديق السندات والأسهم في الأسبوع المنتهي في 18 مايو بسبب مخاوف من التضخم وأن ارتفاع أسعار الفائدة سيؤدي إلى ركود.

وسجل المستثمرون تدفقات خارجة بقيمة 18.57 مليار دولار من صناديق السندات العالمية، وهو ما يمثل أكبر تدفق أسبوعي للخارج منذ 16 فبراير، وفقاً لـ Refinitiv Lipper.

مادة اعلانية

وتأتي توقعات ارتفاع أسعار الفائدة في أعقاب التعليقات التي أدلى بها رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي جيروم باول الأسبوع الماضي بأن البنك المركزي "سيواصل الدفع" لتشديد السياسة النقدية الأميركية حتى يتضح أن التضخم آخذ في الانخفاض، وفقاً لما ذكرته وكالة "رويترز"، واطلعت عليه "العربية.نت".

على الجانب الآخر، سجل التضخم البريطاني أعلى معدل سنوي له منذ عام 1982 في أبريل، بينما سجلت كندا قفزة أعلى من المتوقع.

وشهدت صناديق السندات الأميركية والأوروبية مبيعات صافية بقيمة 8.41 مليار دولار و8.14 مليار دولار على التوالي، في حين اجتذبت الصناديق الآسيوية تدفقات صغيرة بقيمة 0.06 مليار دولار.

وشهدت الصناديق التي تركز على السندات قصيرة ومتوسطة الأجل، الأسبوع التاسع عشر على التوالي من البيع الصافي، والذي بلغ 4.62 مليار دولار، فيما شهدت السندات مرتفعة العائد تخارجات بقيمة 5.17 مليار دولار.

ومع ذلك، ظلت صناديق السندات الحكومية في الطلب حيث اجتذبت 5.45 مليار دولار الأسبوع الماضي، وهو الأسبوع الثالث على التوالي من صافي الشراء.

فيما استمر البيع في صناديق الأسهم العالمية للأسبوع السادس على التوالي، على الرغم من أن التدفقات الخارجة عند 6.26 مليار دولار كانت أقل بنحو 54% عن الأسبوع السابق.

من بين الصناديق القطاعية، فقد خسرت الصناديق المالية والاستهلاكية ما يقدر بـ 2.07 مليار دولار و0.84 مليار دولار على التوالي من التدفقات الخارجة، لكن في المقابل اجتذبت صناديق المرافق والرعاية الصحية 1.12 مليار دولار و0.81 مليار دولار من التدفقات الوافدة.

كما سجل المستثمرون صافي بيع في أسواق المال بقيمة 7.62 مليار دولار للأسبوع الثالث على التوالي.

وأظهرت البيانات الخاصة بصناديق السلع الأساسية أن المستثمرين تخلصوا من ما قيمته 1.57 مليار دولار من صناديق المعادن الثمينة في أكبر موجة بيع صافية أسبوعية خلال 14 شهراً، في حين شهدت صناديق الطاقة تدفقات للخارج بقيمة 249 مليون دولار.

وأظهر تحليل لـ 24262 صندوقاً للأسواق الناشئة أن المستثمرين باعوا وثائق صناديق أسهم بقيمة 1.38 مليار دولار ووثائق صناديق سندات بقيمة 4.36 مليار دولار، وهو ما يمثل الأسبوعي السادس على التوالي من البيع الصافي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بايدن يجتمع مع رئيس الفيدرالي لمناقشة أعلى مستوى تضخم في 40 عاما