أخبار عاجلة
ممنوع التصوير في مسجد هيثم أحمد زكي -
الصور الأولى لفيلم جيمس بوند الجديد "No Time to Die" -
بايرن ميونخ يحدد موعد عودة كومان -
إنجي خطاب تشارك صورة لها مع جمهورها -
تامر حسني ضيف واحد من الناس على شاشة النهار السبت -
رفع شجرة الميلاد في صيدا (صورة) -
عبدالله: سنبقى نعتبر الدولة والجيش خيارنا الوحيد -

مصرفيون صينيون يحذرون من حرب عملات مطولة

مصرفيون صينيون يحذرون من حرب عملات مطولة
مصرفيون صينيون يحذرون من حرب عملات مطولة

حذر مسؤولو البنك المركزي الصيني السابقين، أمس السبت، من مخاطر حرب العملات مع الولايات المتحدة، بعد تصعيد مباغت للتوترات التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم هذا الأسبوع.

وذكرت وكالة "بلومبيرج" للأنباء أن تشين يوان، النائب السابق لمحافظ بنك الشعب الصيني قال أمام مؤتمر "التمويل الصيني" في مدينة ييتشون، إن وصف الولايات المتحدة للصين بأنها "متلاعب بالعملة، يعني أن الحرب التجارية بينهما آخذة في التحول لتصبح حرباً مالية، وحرب عملات"، وإنه يجب على صناع السياسات الاستعداد لنزاعات بعيدة المدى.

وذكر تشو شياوتشيوان، المحافظ السابق لبنك الشعب الصيني - البنك المركزي - أمام المؤتمر، أنه يمكن أن يتسع مجال النزاعات مع الولايات المتحدة، ليمتد من الجبهة التجارية إلى مجالات أخرى، مثل المجالات السياسية، والعسكرية، والتكنولوجية.

ودعا إلى بذل الجهود لتحسين دور العملة الصينية اليوان، من أجل التعامل مع تحديات النظام المالي الذي يهيمن عليه الدولار.

وكان البنك المركزي الصيني سمح بتراجع سعر اليوان أمام الدولار بسبع نقاط هذا الأسبوع، ما دفع الولايات المتحدة إلى اتهام الصين بالتلاعب بالعملات، وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إنه يمكن إلغاء المباحثات المقرر إجراؤها مع الصين الشهر المقبل.

ومن الناحية الداخلية تضيف هذه النزاعات بعداً جديداً لجهود الصين لإحداث توازن بين دعمها لاقتصادها، ومحاولة تجنب سعر صرف يوسع من شقة الخلاف بينها وبين الولايات المتحدة.

وأوضح تشين يوان، أمس السبت، أن اتهام واشنطن لبكين بالتلاعب بالعملات هو جزء من استراتيجيتها في الحرب التجارية، وهذا الاتهام سيكون له تأثيره في الصين "بشكل أكثر عمقاً واتساعاً" مقارنة بالخلافات التجارية.

وقال إنه بينما يجب على الصين أن تسعى لتجنب مزيد من توسيع النزاعات، يتعين على صانعي السياسات أن يستعدوا لمنازعات بعيدة المدى مع الولايات المتحدة حول العملات، ودعا الصين إلى العمل على زيادة استخدام اليوان في العمليات التجارية الدولية مثل شراء السلع.

ويأتي هذا فيما قال الرئيس الأميركي دونالد ترمب، إن جولة جديدة من مفاوضات التجارة مع الصين والمقرر إجراؤها في الولايات المتحدة في سبتمبر/‏ أيلول قد يتم إلغاؤها.

وقال ترمب للصحفيين خارج البيت الأبيض إننا "لسنا جاهزين لإبرام اتفاق، لكن سنرى ماذا سيحدث"، مضيفاً أنه "ليس لدينا خيار سوى القيام بما نقوم به"، وأضاف "سنرى ما إذا كنا سنبقي على اجتماعنا في سبتمبر/‏ أيلول أم لا"، مضيفاً أنه "إذا قمنا بذلك، فحسناً، وإذا لم نفعل، فحسنا".

وجدد مزاعمه بأن الصين تقوم بالتلاعب بسعر عملتها، كما كرر زعمه المشكوك فيه بأن بكين "تدفع" لزيادة الرسوم الجمركية وليس المستهلك الأميركي.

وذكر ترمب في تصريحات نقلتها، أمس، وكالة أنباء بلومبيرج إنه "في حالة الصين، التعريفة الجمركية رائعة".

وأضاف أننا "لا نجري أعمالا مع هواوي"، لكنه أشار إلى أن موقفه حيال عملاق الاتصالات الصيني قد يتغير إذا ما مضت المفاوضات التجارية إلى الأمام بشكل جيد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اليوم.. بدء تطبيق الضريبة الانتقائية على المشروبات المحلاة في السعودية