الحملة على الطائفة السنية تطال سماحة مفتي الجمهورية

الحملة على الطائفة السنية تطال سماحة مفتي الجمهورية
الحملة على الطائفة السنية تطال سماحة مفتي الجمهورية

فريق الميليشيا المسلحة وثقافة التطاول، يناصب كل من لا يؤمن بمواقفه ويرفض سياساته العداء، فهو لا يتحمل اي اعتراض او معارضة.

 

 اذ يسمح لنفسه باستصدار مواقف دينية لتاييد مواقفه واستنهاض جمهوره خاصةً عندما يكون امامه استحقاق انتخابي عندما يصدر تكليفاً شرعياً يحدد فيه ما هو المسموح وما هو المرفوض تحت سقف التكليف الديني والتزاماً بالموقف السياسي لمن يمثل المرجع الاعلى في ..

 

هذا الفريق ومن يمثله استشاط غضباً واطلق لجمهوره العنان في التهجم على سماحة مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان  ودولة الرئيس فؤاد السنيورة وضد كل من رفض الاتهامات الباطلة بطلان سياساته على امتداد اربعة عقود من عمر الجمهورية الايرانية الدينية ..

 

 نقول لهذا الفريق الرافض للعيش المشترك والسلم الاهلي والذي يتباهى بسلاحه غير الشرعي للهيمنة على لبنان ويهدد الشعب السوري ودول الخليج العربي.. بانه لن ينجح في مؤامرته وان ناصبنا العداء وجاهر برفضه لوجودنا وحضورنا ودورنا وحاول ان يتطاول على مرجعياتنا...

 

فدار الافتاء وسماحة المفتي الشيخ عبد اللطيف دريان لا ينتظرون شهادات بالاستقامه الوطنية والحفاظ على الدولة ممن هم مدانين بالفساد الداخلي وتجاره المخدرات والدعاره والعمالة للعدو الاسرائلي وكما يقول المثل الشعبي "فاقد الشيء لا يعطيه" واذا كان لا بد من اصدار شهاده حسن سلوك فسماحة المفتي الشيخ عبد اللطيف دريان مفتي الجمهورية اللبنانية هو المرجع الصالح والوحيد لإصدار تلك الشهاده

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى حزب الله يعترض على اسرائيل و يمارس دورها بكل امانه