أخبار عاجلة

تابع إحصائيات فيروس كورونا لحظة بلحظة

موسكو وأنقرة تبحثان سحب أسلحة ثقيلة من إدلب

موسكو وأنقرة تبحثان سحب أسلحة ثقيلة من إدلب
موسكو وأنقرة تبحثان سحب أسلحة ثقيلة من إدلب

إشترك في خدمة واتساب

أفادت وكالة “نوفوستي” الروسية بأن المشاورات القادمة اليوم الأربعاء بين موسكو وأنقرة بشأن الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب السورية تتناول خفض مستوى التواجد العسكري التركي هناك.

ونقلت الوكالة عن مصدر تركي قوله إن وفدا فنيا روسيا عرض أمس الثلاثاء أثناء اجتماع عقد في مقر الخارجية التركية اقتراحات بشأن تقليص عدد نقاط المراقبة للجيش التركي في إدلب، لكن الجانبين عجزا عن التوصل إلى اتفاق بهذا الشأن.

وتابع المصدر، “بعد أن رفض الجانب التركي سحب نقاط المراقبة التابعة له وأصر على الحفاظ عليها، تقرر خفض تعداد القوات التركية المتواجدة في إدلب وسحب الأسلحة الثقيلة من المنطقة”.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية أن “اجتماعاً سيعقد اليوم الأربعاء في مقرها بأنقرة بين وفدين عسكريين تركي وروسي لبحث آخر المستجدات في إدلب”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق 982 حالة تعافٍ من “كورونا” في السعودية
التالى الصحّة العالمية: رفع القيود بلا السيطرة على الفيروس “وصفة كارثية”