أخبار عاجلة
عراجي: الفرج قريب -
بين جعجع والحريري… تواصل دائم لا ينقطع -
مجهولون يسرقون كابلات كهرباء في الضنية -
أعداد غير حقيقية لمصابي كورونا في حارة حريك؟ -
ارتفاع منسوب نهر الليطاني بسبب الأمطار الغزيرة -
تقنية القوارب الذاتية الإرساء من فولفو أصبحت حقيقة -
Dolby تريد تعزيز جودة الصوت عبر الحواسيب المحمولة -

الإمارات والسودان تبدآن المرحلة الثانية من تمرين «أبطال الساحل 1»

الإمارات والسودان تبدآن المرحلة الثانية من تمرين «أبطال الساحل 1»
الإمارات والسودان تبدآن المرحلة الثانية من تمرين «أبطال الساحل 1»

إشترك في خدمة واتساب

وصلت وحدات من القوات المسلحة البرية الإماراتية إلى منطقة بور تسودان أمس  (الخميس)، للمشاركة في التمرين العسكري المشترك (أبطال الساحل 1) في مرحلته الثانية، الذي يتم تنفيذه بين القوات البرية في القوات المسلحة الإماراتية، والقوات المسلحة السودانية.

وكان في استقبال القوات الإماراتية رئيس اللجان المنظمة للتمرين اللواء ركن عبدالله عبدالحي، وعدد من كبار ضباط القوات المسلحة السودانية.

ويأتي التمرين، الذي يستمر حتى 15 كانون أول (ديسمبر) الجاري، ضمن سلسلة التمارين المدرجة في الخطط التدريبية لجميع وحدات القوات المسلحة الإماراتية مع قوات الدول كافة، وفي إطار التعاون والتنسيق بين القيادتين في أبوظبي والخرطوم، وفقاً لوكالة الأنباء الإماراتية (وام).

ويهدف التمرين إلى تعزيز أواصر التعاون، والعمل المشترك، وتبادل الخبرات في المجالات العسكرية، ما يسهم في رفع القدرة العسكرية القتالية، والتأهب لمواجهة التحديات التي تمر بها المنطقة، ولزيادة التنسيق بين القوات المسلحة الإماراتية والسودانية.

ويشمل التمرين أحدث نظم التدريب العسكري المتقدم، والنظريات القتالية في مختلف صنوف التدريب والأسلحة الحديثة المتطورة، إذ تتخلل فاعلياته عدد من التدريبات المشتركة، والمناورات التكتيكية، وفق تسلسل مجريات التمرين في خطط تطوير الجاهزية العملياتية، إضافة إلى تبادل الخبرات مع القوات السودانية لتحقيق الأهداف التي رسمتها قيادتا البلدين.

يُذكر أن التمرين المشترك (أبطال الساحل 1) انطلقت فاعلياته (الأحد) الماضي، في منطقة جبيت في ولاية البحر الأحمر، وشمل في مرحلته الأولى عدداً من الأعمال النظرية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مليون مسيحي غادروا العراق بسبب الأوضاع الأمنية