أخبار عاجلة
جريح في حادث سير على طريق عام جعيتا -
هذه شروط “حزب الله” الرباعية للإفراج عن الحكومة! -
توقيف صاحب معمل “ميموزا” والادعاء عليه -
بري عرض ولازاريني قضايا اقتصادية وإنمائية -
الصراف: الجيش يحظى بالدعم السياسي المطلق -
مراسم تشييع المجند الشهيد رؤوف حسن يزبك -

باسيل ضيف مارسيل غانم في “صار الوقت”

حلّ الوزير جبران باسيل ضيفًا على طاولة  حوار “صار الوقت” في حلقته الثانية مع الاعلامي مرسال غانم.

استهلّ مرسال غانم الحلقة بسؤال وجّهه إلى الجمهور المشارك في الأستديو من الناشطين القادمين من مختلف المناطق والجامعات اللبنانية “برأيكم ما هي معايير تشكيل الحكومة؟”. فأتت المداخلات والاجوبة متنوعة تعكس التنوع في مجتمعنا اللبناني.

انضم جورج غانم الى النقاش ليسلط الضوء على معايير تشكيل الحكومة تاريخيًا ودستورياً.

في السياق شرح أنّ اساس الازمة الحكومية الحالية يعود الى الخلل الحاصل منذ الطائف الى اليوم بعدما تقلصت صلاحيات الرئاسة و طرح مجموعة أسئلة: رئيس الجمهورية في هذا النظام ما هو دوره ؟ هل هو ممثل المسيحيين في السلطة ؟ ام ممثل لكل اللبنانيين ؟ وغادر جورج غانم الستديو تاركاً سؤالاً معلقاً: “ماذا يريد الوزير جبران باسيل؟”

جلس الوزير  باسيل في كرسي الضيف  وبدأ الحوار وتتالت الاجوية على  أسئلة عالقة أبرزها موضوع ترشحه للرئاسة وكانت إجابته حاسمة : “لست مرشّحاً” وأنّ طرح هذا الموضوع لا يتم الا بعد انتخابات 2022.  وختم مشددًا على انّه يجب الإتّفاق على عرف: الأقوى شعبيًّا يُطرح للرئاسة.

كما تناول باسيل اتفاق معراب والتقارب بين جعجع و فرنجية، كما تحدث أيضًا عن أهمّيّة اعتماد معايير موحّدة لتشكيل الحكومة.

كذلك تطرق باسيل الى ملفّ النازحين معتبراً انه من أهم الملفات التي يجب ان تطرح في الحكومة.

تناولت الفقرة الاقتصادية الاسبوعيّة ازمة اللاجئين السوريين في بالارقام مع الخبير موريس متى.

امّا المناظرة في المحور الأخير من الحلقة، كان موضوعها: عودة النازحين السوريين الآن، من دون انتظار الحل السياسي في سوريا . تبعتها مداخلات جريئة و آراء مختلفة و متناقضة أكدت على التنوع بل التناقض في آراء الحضور في الستديو الذي يشكل صورة حقيقية عن مجتمعنا اللبناني.

بعدٌ جديدٌ أضافه برنامج “صار الوقت” الى البرامج الحوارية عندما بدأ مرسال غانم بمحاورة ضيوفه في وجود جمهور من الناشطين، مما يمنح الحوار حيويةً وتفاعلاً ورهبةً محببة لم يشعر بها الضيوف من قبل على مدى سنوات من محاورتهم. وقبيل كل حلقة، يستقبل فريق عمل الـMTV الى جانب رئيس مجلس ادارتها ميشال المر الضيف في جولة الى استديوهات وأقسام المحطة ويجلسون جميعاً الى  مأدبة عشاء تقام على شرف الضيف.

“صار الوقت” الاسبوع القادم كي يستضيف الاعلامي مرسال غانم رئيس تيار المردة، الوزير والنائب السابق سليمان فرنجية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بواس: سلاح الحيّ يلعب دورا مهما في حماية لبنان من العدو
التالى ابو الحسن: ما يحضر من ترتيباتٍ للمنطقة خطير