أخبار عاجلة
أساور الماس تتربع على عرش موضة 2019 -
بأفكار بسيطة جددي معطفك القديم على طريقة ريهام سعيد -
صبغات لتغطية الشعر الشايب وإبراز جمال لون البشرة -
طرق اختيار الشامبو المناسب لنوعية شعرك للعناية به -

هل سيستطيع حزب اللَّه ضرب إتفاق الطائف ؟ و متى سيجاهر بالمطالبة بمؤتمر تأسيسي جديد ؟

هل سيستطيع حزب اللَّه ضرب إتفاق الطائف ؟ و متى سيجاهر بالمطالبة بمؤتمر تأسيسي جديد ؟
هل سيستطيع حزب اللَّه ضرب إتفاق الطائف ؟ و متى سيجاهر بالمطالبة بمؤتمر تأسيسي جديد ؟

مُنذ عام ٢٠٠٥ حتّى الآن و في كل مفصَّل من مفاصل اللعبة السياسيّة يُحاول حزب اللَّه فرض إما عراقيل وإما معايير أو مصطلحات  غير دستورية و غير قانونية لم تكن موجودة في المطبخ السياسي اللبناني.

 على سبيل المثال الثلث المُعطل و الديمقراطيّة التوافقية و وزير ملك إلى آخره و كل هذا يصب في تعطيل العمل السياسي الديموقراطي و تطويع السّياسيين تحت عناوين مختلفة.

 نجح حزب اللَّه  في ذلك إلى حدٍ ما لكنّه كان يصطدم برجال دُولَة كدولة الرئيس فؤاد السنيورة و بعدها دولة الرئيس نجيب ميقاتي و أخراً هَذَا الرّجل القوي دولة الرئيس سعد رفيق الحريري.

 الّذي أبى إلا أن يسلك طريق الشهيد رفيق الحريري طريق الإعتدال و الوسطية و الإعمار  و بناء و هو الذي كان يقظاً و حريصاً على موقع الرئاسة الأولى

الرئيس سعد الحريري الذي قدم ما قدم من تنازلات رأى فيها الكثير أنها تنازلات مخزية إلا أنها أتت لمصلحة لبنان مم زاد الأمر بتغيير مسار لبنان و تحييده عن محيطه العربي أكثر صعوبة خاصةً بوجود رئيس جمهورية مؤتمن على دستور البلاد و أصبح  الهدف أكثر تعقيداً .

ويبقى السؤال هل سيستطيع حزب اللَّه ضرب إتفاق الطائف ؟ و متى سيجاهر بالمطالبة بمؤتمر تأسيسي جديد ؟

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى ما الهدف من اقامة مأدبة عشاء في بلدة الناعمة