إغلاق 100 مدرسة ماليزية لرميها نفايات سامة في نهر

إغلاق 100 مدرسة ماليزية لرميها نفايات سامة في نهر
إغلاق 100 مدرسة ماليزية لرميها نفايات سامة في نهر

أغلقت أكثر من 100 مدرسة في ماليزيا أبوابها بعدما تسبب إلقاء سامة في نهر بمرض مئات الأشخاص من بينهم أطفال، كما ذكرت السلطات.

ويعتقد أن شاحنة ألقت نفايات في نهر في ولاية جوهور جنوب البلاد الأسبوع الماضي نتج عنها أبخرة خطرة غطت مساحة واسعة في المنطقة، ما أدى إلى إصابة كثر بأعراض التسمم مثل الغثيان والتقيؤ.

وقد تلقى أكثر من 500 شخص معظمهم من تلاميذ المدارس علاجا بعد استنشاق هذه الأبخرة ونقل أكثر من 160 شخصا إلى المستشفى، وفق وكالة الأنباء الرسمية "بيرناما".

ولم يتضح بعد نوع الغاز السام المنبعث قرب بلدة باسير غودانغ الصناعية. وفي البداية، أعطى وزير التعليم مسزلي بن ماليك أوامر بإغلاق 43 مدرسة في المنطقة، الأربعاء، لكنه أعلن لاحقا أن هذا الرقم قد ارتفع.

وقال في بيان: "قررت وزارة التعليم إغلاق المدارس الـ 111 الموجودة في منطقة باسير غودانغ فورا".

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قبض على ثلاثة رجال على علاقة برمي النفايات السامة، ومن المتوقع أن يمثل واحد منهم أمام المحكمة قريبا، وقد يواجه عقوبة سجن لمدة تصل إلى خمس سنوات إذا ثبتت إدانته بانتهاك قوانين حماية البيئة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق العربية.نت اليوم.. تأكيد وفاة رابر كويتية مثيرة للجدل
التالى الغطس في الجليد.. وهذه جوائز الفائزين