أخبار عاجلة
أساور الماس تتربع على عرش موضة 2019 -
بأفكار بسيطة جددي معطفك القديم على طريقة ريهام سعيد -
صبغات لتغطية الشعر الشايب وإبراز جمال لون البشرة -
طرق اختيار الشامبو المناسب لنوعية شعرك للعناية به -

نقول للشيخ نعيم قاسم .. فاقد الشيء لا يعطيه ..!!

نقول للشيخ نعيم قاسم .. فاقد الشيء لا يعطيه ..!!
نقول للشيخ نعيم قاسم  .. فاقد الشيء لا يعطيه  ..!!

نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم  اعلن في مؤتمر الوحدة الاسلامية 32 المنعقد في ايران  انه "من كان مع المقاومة ومحورها فهو مع الوحدة قولاً وعملاً"، معتبرا ان "الوحدة هي أن تكون مع المقاومة في فلسطين ومع ومع سوريا الأسد للعودة الى استقرارها".
واعتبر ان "الوحدة حول القدس تكون بالوقوف مع الشعب اليمني ضد العدوان الذي يتعرض له".

كلام قاسم لا يمكن ان يصدق وان يؤخذ على محمل الجد ما دمنا نعيش تصرفات حزبه ونعاني من تطرفه وطائفيته في كل تفصيل في حياتنا اليوميه وهذه عينه على سبيل المثال :

1- حزب الله منذ نشأته أوائل الثمانينات كجزء من جهد إيراني لتجميع مجموعة متنوعة من الجماعات الشيعية اللبنانية المسلحة تحت سقف واحد. لا يقبل في صفوفه الا من كان شيعياً فلا يوجد لا في الحزب او في ايٍ من  مؤسساته العاملة اي ناشط او موظف من خارج الطائفه الشيعية، فمن لم يجسد مبدأ الوحدة الاسلامية التي يدّعي تبنيها ونشرها في الامه لا يمكن ان يؤخذ كلامه الا من باب التقيه التي يؤمن بها لفرض سيطرته ونشر افكاره وثقافته وعقائده في جسد الامة، وليس لجمع شملها.

2- احتلال ميليشيا حزب الله الشيعي وحلفائه مدينة بيروت عام 2008 ومحاولة اذلال اهلها ورموزها وتحديداً الدينية عندما قامت مجموعات تابعه للنائب المستقل عن طائفته وبيئته وريث وقف معمر القذافي في عبد الرحيم مراد بمحاصرة منزل الافتاء في عائشة بكار وفرض الاقامة الجبرية على مفتي البلاد حينها بدعم ورعاية من حزب الله الوصي الشرعي والسياسي على سلوكه.

3- مشاركة حزب الله في الحرب السورية انطلاقاً من مبدأ حماية القرى السورية الشيعية الحدودية مع لبنان حسب ما اعلنه امين عام الحزب السيد حسن نصر الله، وبعد تهجير اهالي تلك القرى وتطهيرها من وجود مسلمين سنه، انتقل الى المرحلة الثانية التي كان شعارها "لن تسبى زينب مرتين" وحماية المقامات الدينية،  فانتجت حتى تاريخه ما يقارب  550 ألف قتيل بالإضافة إلى إصابة أكثر من مليوني مواطن بجراح مختلفة وإعاقات دائمة، وتشريد نحو 12 مليوناً، وتدمير واسع في البنى التحتية والمستشفيات والمدارس والأملاك الخاصة والعامة. ناهيك عن انتشار الحسينيات في المناطق السوريه ومحاولة نشر حالة التشيع في المجتمع السوري.

4- يعمل حزب الله بشكل مستمر على زعزعة امن البحرين ودعم ما يسمى المعارضة البحرينيه الشيعية بحجة المشاركة في السلطه وهو لا يخفي دعمه المطلق لما يسمى بحزب الله البحرين الجناح العسكري  للجبهة الاسلامية لتحرير البحرين  ومقرها طهران التي اصدرت في بداياتها بياناً تبين  فيه أهدافها وهي على النحو التالي : 
- 1- إسقاط حكم آل خليفة.
- 2- إقامة نظام شيعي موافق للنظام الثوري الخميني في إيران.
3-  تحقيق انفصال البحرين عن مجلس التعاون الخليجي، وربطها بالجمهورية الإيرانية ( ). .

5- اما مشاركة حزب الله في الاحداث الدائرة في اليمن عبر ارسال خبراء اغتيال ومتخصصي قتل المدنيين والذي اعتبره امين عام الحزب اشرف عمل يقوم به وهو افضل من قتال اليهود، كل ذلك لبسط سيطرت مليشيات الحوثي الشيعية على اليمن

6- اما الكذبه الكبرى وهي تبني قضية فلسطين ودعم الشعب الفلسطيني، فكانت اخر الانجازات الموافقة بل رعاية بناء الجدار العازل حول مخيم عين الحلوة ليصبح معسكر اعنقال.. ومن ثم تهريب المطلوب للقضاء اللبناني والشعب الفلسطيني سليمان الذي لم يطلق اطلاق رصاصه واحده على العدو الاسرائيلي لانشغاله بتصفية القاده الفلسطينيين انطلاقاً من المجزرة التي ارتكبها بعناصر حركة فتح اثناء حرب المخيمات وصولا الى المعارك الاخيره في مخيم المية والمية، وبعد انكشاف دوره في رعاية وتمويل وتسليح مجموعة بلال بدر في مخيم عين الحلوة، لذلك كان تهريب جمال سليمان الى سوريا حتى لا ينكشف الكثير..!!

7- واخر انجازات حزب الله المذهبي في سبيل تحقيق الوحدة المزعومه هو تعطيل تشكيل الحكومة اللبنانية ومحاولة فرض هيمنته على الطائفه السنية بحجة المشاركة في القرار عبر تجميع نواب يوالونه سياسيا واتى معظمهم باصوات اتباعه ومحازبيه

هذا غيض من فيض ما يقوم به ما يسمى حزب الله المذهبي في لبنان والمنطقه، والذي يحاول التوسع ونشر فكرة التشيع بين اهلها، مستخدماً حيناً  حرصة على مشاركة الاقليات في السلطة عبر دعم وانشاء مليشيات في المناطق الشيعية، واحياناً  بحجة الوحدة الاسلامية عبر اقامة تجمعات وهمية يختلقها لشخصيات يتم استخدامها كديكورات في لقاءاته ومناسباته .

فمن كان مع الوحدة قولاً وعملاً لا يناصر الحالة الشيعية في البحرين  ويتجاهل المعاناة السنية في الاحواز العربية وفي سائر ايران..؟

من كان مع الوحده قولاً وعملاً لا يشارك في الحرب السورية لتغيير هويتها العربية وتدمير المناطق السنية وتهجير اهلها، واستدعاء الميليشيات الطائفية من افغانستان وباكستان والعراق وايران..؟؟

من كان مع الوحده قولاً وعملاً لا يخوض معاركه في سوريا بحجة حماية المقامات الدينية ومن ثم يعيثوا فساداً في مقام الصحابي خالد بن الوليد، ويمنع اهالي بلدة القصير وريفها من العودة الى بلدتهم وقراهم ويقوم بزراعة المخدرات في اراضيها الخصبة..

من كان مع القدس وفلسطين لا يعمل على زعزعة امن المخيمات ومحاولة تقسيم الشعب الفلسطيني في الشتات عبر دعم وحماية المتهمين بقتل القاده الفلسطينين

فشعار الوحدة الاسلامية والقضية الفلسطينية لا يمكن استخدامهما كذريعه لنشر الفكر الصفوي والمذهبي وتغيير وجهة المنطقه

واخيرا يا شيخ نعيم قاسم  طالما حزب الله  لم يجسد مبدأ الوحده الاسلامية في صفوفة  ومؤسساته كحزب لا يحق له ان يتكلم ويحاضر عن الوحده الاسلامية.. لان فاقد الشيء لا يعطيه.. !!!

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى